الصفحة الأولى

الوكالة الفرنسية للتنمية تقدم 100 مليون يورو لمصر لتطوير ترام الإسكندرية

22/05/2017

وقعت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي المصرية، والسيدة "ستيفاني لانفرانكي" مديرة مكتب الوكالة الفرنسية للتنمية بالقاهرة، اتفاق تمويل بمبلغ 100 مليون يورو لتطوير ترام الرمل بالإسكندرية، وذلك يوم 16 مايو 2017. كان من المفترض توقيع هذا الاتفاق يوم 27 مارس 2017، ولكن تم تأجيله. حضر مراسم التوقيع وزير النقل المصري الدكتور هشام عرفات مهدي وسفير فرنسا بمصر السيد "أندريه باران".

يأتي التوقيع على هذا الاتفاق عقب الانتهاء من دراسة هامة حول وسائل النقل الحضري بالإسكندرية، والتي قامت بها الشركة الفرنسية "إيجيس راي" من خلال منحة قدرها خمسمائة ألف يورو مقدمة من الاتحاد الأوروبي. في المرحلة الأولى من الدراسة (2013-2015)، تم إجراء تشخيص مفصل لوضع منظومة النقل في الإسكندرية وتقييم عدة بدائل للنقل بالإسكندرية. وبناءً على توصيات المرحلة الأولى من الدراسة، قامت السلطات المصرية باختيار تطوير ترام الرمل كمشروع النقل ذي الأولوية على المدى القصير في مدينة الإسكندرية، وتم تأييد هذا القرار من قِبل لجنة تسيير برئاسة وزير النقل المصري وعضوية جميع الجهات الحكومية المصرية المعنية بالنقل في الإسكندرية. في المرحلة الثانية من الدراسة (2015-2016)، تم دراسة جدوى المشروع.

وفقاً لتوقعات دراسة الجدوى، فمن المفترض أن يقوم المشروع بمضاعفة القدرة الاستيعابية لترام الرمل (230 ألف راكب يومياً بعد التحديث مقابل مائة ألف حالياً) و تقليص مدة الرحلة إلى النصف (سيتم قطع المسافة الإجمالية في نصف ساعة بدلاً من ساعة زمن حالياً) وتحسين راحة الركاب من خلال تحديث المحطات وتجديد عربات الترام. سيسمح المشروع للإسكندرية، التي تملك أقدم ترام في أفريقيا، أن تتمتع بخط ترام حديث وفعال، جدير بمدينة القرن الحادي والعشرين.

لقد قامت الوكالة الفرنسية للتنمية بتنظيم معرض مفتوح للجمهور في أكتوبر 2016 بمكتبة الإسكندرية عن تاريخ ترام الرمل. ونظرا للنجاح الشعبي والإعلامي الكبير الذي لقاه هذا المعرض، تم نقله إلى المعهد الفرنسي المصري بالإسكندرية في نوفمبر 2016، ثم إلى محطة رمسيس بالقاهرة في مارس 2017، وهو موجود حاليا في ميدان الرمل بالإسكندرية.
 



حفل تخرج طلاب معهد دون بوسكو بالقاهرة في اطار برنامج الطاقة الشمسية الذي وضعته الوكالة الفرنسية للتنمية و المعهد الاوروبي للتعاون و التن

14/03/2017

اقيم فى السابع من شهرمارس الحالى حفل تخرج طلبة معهد دون بوسكو بالقاهرة بحضور الدكتور أحمد الجيوشي نائب وزير التربية و التعليم. و يهدف هذا الحفل الى تكريم طلاب الصف الثالث بقسم الكهرباء الذين شاركوا في برنامج الطاقة الشمسية الذى قام به كل من الوكالة الفرنسية للتنمية و المعهد الاوروبي للتعاون و التنمية (وهو منظمة غير حكومية) و شنايدر اليكتريك.

بعد النجاح الذى حققته مسابقة " COP21 " المقدمة لطلاب معهد دون بوسكو بالقاهرة و الاسكندرية في عام 2015 ، قامت الوكالة الفرنسية للتنمية ، بالشراكة مع المعهد الاوروبي للتعاون و التنمية و شنايدر اليكتريك، بوضع برنامج تنمية للمشاريع المبتكرة باستخدام الطاقة الشمسية لصالح طلاب معهد دون بوسكو بالقاهرة. و جدير بالذكر ان الوكالة الفرنسية للتنمية تقوم بتمويل برنامج متعدد السنوات للتدريب المهني يدعي "بذور الأمل" مع المعهد الاوروبي للتعاون و التنمية .
عقب نهاية البرنامج، تمكن الطلاب من تطبيق المعرفة المكتسبة من خلال العمل في مجموعات مكونة من ثلاثين طالب تهدف الى تطوير نماذج باستخدام التكنولوجيا الضوئية لتلبية احتياجات السوق المصري. وعملت المجموعات على التوالي على نماذج من المضخة الشمسية و محطة للطاقة الشمسية، وذلك عن طريق استخدام المعدات المهنية الممولة من الوكالة الفرنسية للتنمية و شنايدر اليكتريك لتطوير منتجات قابلة للتسويق في السوق المصرية.
ولقد سمح هذا البرنامج للطلاب بالعمل في فرق حول قضايا راهنة متعلقة بتنويع مزيج الطاقة و التخفيف من تغير المناخ، و الحصول على المعرفة العملية في قطاع واعد في مصر، و ممارسة قدراتهم الابداعية و الابتكار من أجل تطوير المنتج من تصميمه حتى الوصول الى التحقيق و حساب تكاليف التسويق.
وتمكن الطلاب، من خلال حفل التخرج، من تقديم المشاريع التي بدأوا بها في بداية عام 2016 ولقد تم منحهم شهادة تثبت تحقيق المشاريع من قبل المعهد الاوروبي للتعاون و التنمية و شنايدر اليكتريك.
 



 
 
1 
2  3  4  5   ... 
 
 
Archives

Test